Saturday, August 02, 2014
   
Text Size

Search On Information International

Prostate Disorders and Infections

 عربي

The male urethra is a strong barrier against infection but the prostate is vulnerable to infections, cancers, and benign enlargements.

In contrast to female urinary infections, male urinary infections are uncommon because the male urethra presents a stronger barrier against ascending bacteria.  However, when bacteria succeed in swimming up to the bladder, they hide inside the prostate and from its sinuses may invade and reinvade the urinary bladder and kidneys.

Like women, when men get urinary bladder infections, they have similar symptoms such as frequency, urgency, and burning.  But, unlike women, men’s bladder infections are always secondary to prostate infections and therefore require longer treatments (7-10 days instead of 2-4 days). 

Since prostate and bladder infections don’t cause much fever, when men have fever and chills, it indicates that they actually have three infections that have occurred in sequence: prostatitis (prostate infection), which caused the cystitis (bladder infection), which in turn caused the pyelonephritis (kidney infection).  In such cases of ascending urinary infections, antibiotic treatments will not normalize the fever before three days and antibiotics should be given for at least two weeks.  Because kidneys seldom get infected in normal men, when they do, further investigations become necessary to rule out secondary causes such as kidney stones, scars, anatomical abnormalities, and tumors.

Once a prostate gets infected with bacteria, it becomes resistant to antibiotic cure because bacteria can hide deep in the prostate where antibiotics cannot reach.  Because of that peculiarity, it is imperative that patients who have had one episode of infection be informed that they are likely to have relapses.  Consequently, it is wiser to teach these patients to treat their own infections at the first sign of urinary symptoms such as burning, frequency, urgency, or fever.  This strategy would avoid unnecessary delays in therapy and would diminish serious complications.

It is also possible for men to have prostate infections (prostatitis) without seeding (infecting) their urinary bladders or kidneys.  The symptoms of isolated prostatitis are pain, poor urine flow, low-grade fever, and chills.  Occasionally, the prostate might swell to such a degree that it might totally obstruct urine flow, which may necessitate catheterization in order to relieve the obstruction.

A prostate may also swell with age, not from infection, but from progressive enlargement (Benign Prostate Hyperplasia) and might obstruct the flow of urine.  In such cases, there are medicines that can shrink the prostate and improve the urine flow.  If, however, this urinary obstruction proves too severe and too resistant to medicines, surgical interventions might become necessary.

As men age, their prostates tend to develop cancers, but many of these cancers are local, innocent (not aggressive), and do not shorten life.  This presents a major medical problem that has not been adequately solved.  There are screening tests that can detect prostate cancers such as the Prostate Physical Examination (DRE) or the blood Prostate Specific Antigen (PSA) but these tests don’t always tell us if the cancer is aggressive and requires treatment or if it is of the innocent type.

Given that the median age of death from prostate cancer is 80 years, the US Preventive Service Task Force has recently concluded that available evidence is insufficient to assess the balance between potential benefits and harms of using the Prostate Specific Antigen (PSA) to screen men <75 years old for prostate cancer and has recommended against screening men >75 years old.  Not all professional organizations agree with these conclusions and heated debates continue even though, in a 12-year study, treating localized prostate cancers in men >65 years old showed no benefit over watchful waiting.

In autopsy studies, prostate cancer has been reported to occur in 15-60% of men >60 years old.  In one autopsy study of men (median age 64 years) who had died of other causes with no evidence of prostate cancer, careful tissue sections detected cancer in 29%.  Such a high frequency of undetected prostate cancers in older men suggests that most of these cancers tend to be of the innocent type.

 Although Prostate Specific Antigen (PSA) screening has been associated with a decrease in prostate cancer death rates, detection of clinically unimportant cancers continues to be a problem.  Given that over diagnosis leads to over treatment, men need to know that Prostate Specific Antigen screening, which might lead to unnecessary anxiety and unnecessary procedures, might also be life saving.  Because of these dichotomies, individualizing screening and treatment is the wiser way1.


1- The Medical Letter, Volume 50, Issue 1298, November 3, 2008.

2009 - ISSUE 79

 

 

اضطرابات البروستات وأمراضها

الإحليل الذكري هو حاجز منيع ضد الأمراض لكنّ البروستات ضعيفة أمامها وأمام السرطان والتضخمات الحميدة

بعكس الإلتهابات البولية النسائية، تعتبر الإلتهابات البولية الذكرية غير رائجة لأن إحليل الرجل يشكل حاجزاً منيعاً ضد البكتيريا الصاعدة. ولكن عندما تنجح البكتيريا في شق طريقها صعوداً نحو المثانة، تختبىء داخل البروستات وقد تجتاح من خلال الفجوات مرة وأكثر المثانة والكليتين.

عندما يصاب الرجل بالتهاب بولي في المثانة، يعاني العوارض نفسها التي تصيب المرأة وهي التبول المتكرر والعاجل والشعور بحريق. ولكن بعكس الإلتهابات البولية لدى المرأة، تعتبر التهابات المثانة لدى الرجل دائماً نتيجة التهابات البروستات وبالتالي تتطلب علاجاً أطول (من 7 إلى 10 أيام بدلاً من يومين إلى ثلاثة).

بما أنّ التهابات المثانة والبروستات لا تتسبب بارتفاع قوي في الحرارة، عندما يصاب الرجل بارتفاع في الحرارة وبالبرد، هذا يشير إلى أنه مصاب بثلاثة التهابات متتالية: وهي التهاب البروستات الذي تسبب بالتهاب المثانة الذي تسبب بدوره بالتهاب في الكلى. وفي حالة الإلتهابات البولية الصاعدة، لا يتمكن العلاج بالمضادات الحيوية من إعادة الحرارة إلى طبيعتها إلا في غضون ثلاثة أيام ولا بدّ من وصف المضادات الحيوية لفترة لا تقل عن أسبوعين. وبما أنّ الكلى نادراً ما تلتهب لدى الرجل العادي، فعندما تحصل التهابات من هذا النوع، يكون من الضروري إجراء المزيد من الفحوصات لاستبعاد الأسباب الثانوية مثل الحصى في الكلى والندوب والتشوهات البنيوية والأورام.

عندما تصاب البروستات بالبكتيريا، تكوِّن مناعة ضد العلاج بالمضادات الحيوية لأنّ البكتيريا قادرة على الإختباء في مواقع لا يمكن للمضادات الحيوية أن تبلغها داخل البروستات. ولذلك، لا بدّ من إبلاغ المرضى الذين أصيبوا بالتهاب في البروستات لمرة بأنهم معرضون للإصابة بانتكاسات أخرى. وبالتالي من الحكمة أن يتم تعليم هؤلاء المرضى كيف يعالجون التهاباتهم لدى بروز العوارض  الأولى مثل الشعور بالحريق والتبول المتكرر والعاجل أو ارتفاع في الحرارة. هذه الاستراتيجية قادرة على تفادي أي تأخير غير ضروري في العلاج وتقلل من المضاعفات الحادة.

كما يمكن أن يصاب الرجال بالتهابات في البروستات من دون أن يصابوا بالتهاب في المثانة البولية أو الكلى. تشمل عوارض التهاب البروستات المنعزل الشعور بالألم والتدفق الخفيف للبول وارتفاع الحرارة بشكل بسيط والشعور بنوبات برد. وأحياناً قد تتضخم البروستات كثيراً لدرجة أنها قد تعيق مجرى البول وهذا قد يتطلب قسطرة لتخفيف الإنسداد.

قد تتضخم البروستات أيضاً مع العمر وليس من الإلتهاب بل من التوسع التدريجي للبروستات وهذا قد يعيق مجرى البول أيضاً. في هذه الحالات، ثمة أدوية قادرة على تقليص حجمها وتحسين مجرى البول. ولكن إن كان انسداد مجرى البول حاداً ومقاوماً للأدوية، لا بدّ من اللجوء إلى عملية جراحية.

مع تقدم الرجل في السن، قد تصاب البروستات بالسرطان ولكن العديد من حالات السرطان هذه يكون موضعياً وحميداً ولا يقصِّر العمر. يشكل ذلك مشكلة طبية كبيرة لم تتم معالجتها بشكل مناسب. ثمة فحوصات وقائية قادرة على رصد سرطان البروستات مثل فحص البروستات البدني وفحص البروستات الدموي ولكن هذه الفحوصات لا تكشف دائماً إن كان السرطان خبيثاً ويتطلب علاجاً أم إنه من النوع الحميد.

بما أنّ متوسط سن الوفاة من جراء سرطان البروستات هو 80 عاماً، فقد خلصت مجموعة العمل الوقائية الأميركية أخيراً إلى أنه ليس هناك أدلة كافية لتقييم التوازن بين منافع استعمال فحص البروستات الدموي لمسح الرجال الذين لا يتعدى عمرهم 75 عاماً، وأوصت بعدم مسح الرجال الذين تخطوا هذا العمر. ولكن لا تتفق كل المنظمات المهنية على هذه الخلاصات ومع ذلك تستمر النقاشات الحامية. في دراسة استمرت 12 عاماً، اتضح أنه ليس هناك من أفضلية في معالجة سرطان البروستات المتمركز لدى الرجال الذين تخطوا الخامسة والستين عن الإنتظار بيقظة.

وفي الدراسات التشريحية، تبين أنّ سرطان البروستات يصيب من 15 إلى 60 بالمئة من الرجال الذين تخطوا الستين من العمر. في إحدى هذه الدراسات التي شملت رجالاً (بلغ متوسط عمرهم 64 عاماً) والذين ماتوا من أسباب أخرى من دون وجود دليل على إصابتهم بسرطان البروستات، أظهر تقسيم الأنسجة الدقيق إصابة %29 منهم بالسرطان. وتشير هذه النسبة المرتفعة من سرطان البروستات غير المكتشف لدى رجال أكبر سناً إلى أنّ معظم حالات السرطان هذه تكون حميدة.

برغم أنّ المسح من خلال فحص البروستات الدموي قد ارتبط بتراجع معدلات الوفاة من جراء سرطان البروستات، يستمر رصد حالات السرطان غير الخطيرة سريرياً بتشكيل مشكلة. وبما أنّ التشخيص المبالغ فيه يؤدي إلى علاج مبالغ فيه، لا بد أن يعلم الرجال بأنّ هذا المسح الذي قد يؤدي إلى حالات قلق وإجراءات لا حاجة إليها قد ينقذ حياتهم أيضاً. وبالتالي يكون المسح والعلاج المتخصص السبيل الأكثر حكمة لمواجهة هذه المشكلة1.

 


(1) مجلة الرسالة الطبية، المجلد 50، العدد 1298، 3 تشرين الثاني 2008

     The Medical Letter, Volume 50, Issue 1298, November 3, 2008

 

Share/Save/Bookmark

Add comment


Security code
Refresh

Follow Us!

Dr Saadeh Recent Articles

  • Fibromyalgia Dr. Hanna Saadah - Fibromyalgia is a common and mysterious disorder that causes body to ache; affecting twice as many women as men. The mysterious body aches, which can vary in their severity and location,...
  • Acute Diarrhea Dr. Hanna Saadah - Acute infectious diarrhea, with and without vomiting, affects millions or adults and children each year and is responsible for a high number of deaths, especially in children and in...
  • Antibiotic Colitis Dr. Hanna Saadah - Over the past one hundred years, certain diseases have emerged because of increasing antibiotic use and abuse. Historical examples abound and include the penicillin-resistant-staphylococci,...
  • Post-Traumatic Headaches (A Modern Epidemic) Dr. Hanna Saadah - The three commonest causes of traumatic head and neck injuries are: 1) motor vehicle accidents, 2) falls and sports-related mishaps, and 3) blast injuries from explosions. Although it...
  • Cholesterol Treatment (The New Guidelines) Dr. Hanna Saadah - The treatment of Cholesterol, which was first promulgated in 2002, has been radically revised in 2013. The new guidelines no longer target cholesterol levels as primary therapeutic goals....
  • Cervical Cancer Screening (The Old Pap Smear & The New HPV Test) Dr. Hanna Saadah - Cervical cancer is the third leading female cancer, killing 275,000 women annually. The annual cost of the 50 million screening tests done in the US is about $6 billion. The traditional...
  • Attention Deficit-Hyperactivity Disorder Dr. Hanna Saadah - Concentration and memory are the cornerstones of learning. Learning condenses information into knowledge, and knowledge, in turn powers efficiency, achievement, and experience. Experience...
  • Colon Cancer Prevention and Detection Dr. Hanna Saadah - Colon cancer accounts for 9% of all cancers, with about one million new cases diagnosed per year. Its incidence comes third after lung and breast cancer and it is the fourth most common...
  • Testosterone Dr. Hanna Saadah - The word ‘testis’ derives from Latin, meaning witness, presumably because the testicles testify that the newborn child is male. In the 19th century, Arnold Berthold began work on...
  • Rheumatoid Arthritis Dr. Hanna Saadah - Rheumatoid Arthritis (RA) is a common, destructive joint disease that can attack many other body tissues (e.g. eyes, lungs, blood vessels and heart) besides the flexible joints. It is...
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8

Publications

Partners / Associates

The Monthly

Information International

Research Consultants
Martyrs Square, Al-Borj (An-Nahar) Bldg., 4th Floor
P.O. Box: 11-4353
Beirut, Lebanon
Tel: + 961-1-983008/9
Tel: + 961-3-262376
Fax: + 961-1-980630
Email: infointl@information-international.com
     

Site Meter


 

Login Form